من EUREPGAP إلى .GLOBALG.A.P من EUREPGAP إلى .GLOBALG.A.P

تاريخ .GLOBALG.A.P

ترجع جذور .GLOBALG.A.P إلى عام 1997 حيث كانت قد نشأت تحت اسم EurepGAP كمبادرة تولى إنشاءها مجموعة من تجار التجزئة المنتمين إلى مجموعة عمل Euro-Retailer Produce، انطلاقًا من وعي تجار التجزئة البريطانيين الذين يتعاملون مع المتاجر الكبرى في أوروبا القارية بالاهتمام المتزايد لدى المستهلكين بسلامة المنتجات وأثرها البيئي وصحة العمال والحيوانات وسلامتهم ورعايتهم.

الحل الذي توصلوا إليه: تنسيق المعايير والإجراءات التي يطبقونها والوصول إلى نظام اعتماد مستقل للممارسات الزراعية الجيدة.

لقد ساعدت معايير EUREPGAP المنتجين في الامتثال للمعايير المقبولة في مختلف البلدان الأوروبية لسلامة الغذاء ووسائل الإنتاج المستدام ورعاية العاملين والحيوانات والاستخدام المسؤول للمياه والأعلاف المركبة ومواد إكثار النباتات. كذلك كان الاعتماد المتوافق يعني تحقيق وفورات للمنتجين حيث لم يعودوا مضطرين إلى الخضوع لعمليات تدقيق متعددة طبقًا لمعايير مختلفة في كل سنة.

حققت هذه العملية انتشارًا واسعًا خلال الأعوام العشرة التالية في مختلف أنحاء القارة وخارجها، وانضمت إليها أعداد متزايدة من المنتجين وتجار التجزئة حول العالم مدفوعين بآثار العولمة، الأمر الذي منح هذه المؤسسة الأوروبية أهمية عالمية.

وقد قامت EurepGAP بتغيير اسمها إلى .GLOBALG.A.P في عام 2007 بما يعكس كلاً من نطاق تأثيرها العالمي وما تصبوا إليه في أن تصبح معيارًا دوليًا رائدًا للممارسات الزراعية الجيدة.

واليوم أصبحت .GLOBALG.A.P برنامج اعتماد المَزَارِع الرائد على مستوى العالم الذي يُترجم متطلبات المستهلك في صورة ممارسات زراعية جيدة تُطبَّق في مجموعة متزايدة من البلدان تشمل حاليًا أكثر من 100 بلد.